تخطي التنقل

لقد تم غلق باب الترشح في الدورة العاشرة.

حزامة حبايب: نجيب محفوظ منبع مهم لجميع الكُتاب

حزامة حبايب: نجيب محفوظ منبع مهم لجميع الكُتاب

ترى الروائية الفلسطينية حزامة حبايب الفائزة بجائزة “نجيب محفوظ” من “الجامعة الأميركية” بالقاهرة، أن نجيب محفوظ منبع مهم لجميع الكُتاب في الإخلاص للكتابة، مشيرة إلى إنها تعلمت منه الجلد والمثابرة حيث كرس حياته للكتابة ليُنتج حياة روائية وروحه تخطت الحقبة التي كتب فيها إلى كل الأزمان والكتابة الحقيقية أن تصبح لدى الكاتب قدرة على تجاوز الزمان والمكان وكان له الفضل في أن أقرر منذ زمن أن أعيش للكتابة.

وعن موقع الأدب الفلسطيني على خريطة الإبداع العربي، قالت حزامة حبايب إن الأدب الفلسطيني ثرى وقدم أسماء مهمة رغم العوائق وأتمنى أن يحظ بانتشار أوسع فنحن جزء من التجربة العربية الأكبر. وللأسف التجربة الفلسطينية في الداخل تختلف عن الخارج فهناك شبه انفصال تام بين التجربتين بسبب الاحتلال وهناك أقلام مميزة لا تملك فضاء مناسبا يتيح لها الانتشار وأتمنى أن تجد هذه الجواهر مكانها على خريطة الأدب العربي والعالمي.

أما عن تحول فكرة روايتها «مُخمل» إلى عمل فني، قالت إن الصدفة لعبت دوراً كبيرا في كتابة رواية “مُخمل” وكانت أجمل صدفة الفكرة حيث هاجمت حواسي بشكل مباغت في بيت عائلتي بالأردن حيث كنت أمر بحالة نفسية سيئة في الخريف قبل ثلاث سنوات وسقط المطر فاحت رائحة الطين محملة مفعمة برائحة الأرض العطشي وظهرت امرأة وسط المطر وكلما حاولت انتزاع نفسها من الطين غاصت أكثر فولدت في رأسي فكرة وشخوص مُخمل واستنفرت كل حواسي وأعدتُ خلق رائحة الطين بين السطور وكأن عقلي اختزنها برواية.

المصدر: جريدة الوطن العمانية


أضف تعليق