تخطي التنقل

لقد تم غلق باب الترشح في الدورة العاشرة.

دلال عبدالغني تفكك شيفرات الأنا والآخر في «ظل التانغو»

دلال عبدالغني تفكك شيفرات الأنا والآخر في «ظل التانغو»

صدرت حديثا عن دار الأهلية في عمان رواية «ظل التانغو» للروائية دلال عبدالغني التي تتناول بعمق جوانب العلاقة بين الذات الشرقية والآخر الغربي.

وكتب جهاد الرنتيسي على غلاف الرواية: أن «ظل التانغو» الرداء الذي تلقيه حميمية التقاء جسدين على الحلبة، في رقصة لا تكتمل بغير راقصين ينتميان لجنسين مختلفين، فيه اثر لامتداد ابجدية الحياة وصيرورة الوجود الانساني، منذ بدء الخليقة حتى نهاية الحياة على الكوكب، ويصلح لأن يكون عنوانا لامتداد وارتداد العلاقة بين الشرق والغرب، كما هو بين الرجل والمرأة.

وأشار إلى أن الروائية تغزل من هذه الظلال رواية الكشف عن الخيط غير المرئي بين الخصوصية والعولمة والبحث عن مشتركات الهم الإنساني وتفكيك شيفرات علاقة الأنا والآخر بعين راصدة ناقدة لتفاصيل حياة المهاجرين الشرقيين في الغرب.

وأوضح أن الروائية لا تكتفي بالمرور على صدمات الوعي باعتبارها تحصيلا حاصلا للانتقال بين ثقافتين او احتكاك ثقافة بأخرى ففي الرواية سعي لنبش التربة التي تنمو فيها الصدمات والعثور على معيقات التعايش مع طرق التفكير وانماط الحياة المختلفة.

وكانت عبدالغني، وهي سويدية ذات أصول فلسطينية، قد أصدرت عددا من الدراسات والنصوص بالسويدية بينها «جنوبيون من بلاد بعيدة» و«متشابهون لكننا مختلفون» و«تلويحة من البرندة».

المصدر: وكالة أنباء عمون

 


أضف تعليق