تخطي التنقل

لقد تم غلق باب الترشح في الدورة العاشرة.

ناصر عراق ينشر أسرار وذكريات الكتاب الأول من “دبي الثقافية”

ناصر عراق ينشر أسرار وذكريات الكتاب الأول من “دبي الثقافية”

نشر الكاتب والروائي المصري ناصر عراق الفائز بجائزة كتارا للرواية العربية في نسختها الثانية لعام 2016، عبر صفحته الرسمية على “الفيسبوك” غلاف الكتاب الأول من سلسلة كتب “دبي الثقافية”، والذي كان يأتي احتفالا بعيد ميلاد الروائي المصري الراحل نجيب محفوظ آنذاك.

وقال ناصر عراق: “هذا غلاف الكتاب الأول من سلسلة كتب “دبي الثقافية”، التي أصدرناها في البداية تحت اسم (كتاب الصدى)، وكان لي شرف إدارة تحرير هذه السلسلة نحو 12 عاما متواصلة “منذ عام 1999صدر العدد الأول من مجلة الصدى الأسبوعية في 4 ابريل من ذلك العام”، حتى فبراير 2010، وكان معي الشاعر والإعلامي المتفرد الصديق العزيز الأستاذ يحيى البطاط والأستاذة إيمان محمد، علاوة على نخبة معتبرة من الصحفيين في العواصم العربية المختلفة أذكر منهم الأساتذة سعيد شعيب وسعيد البرغوثي وياسين عدنان وأحمد الأغبري ووليد الزبيدي”.

وأضاف الفائز بجائزة كتارا للرواية العربية “وقد اخترنا إطلاق أول كتب السلسلة مع شهر ديسمبر 1999 احتفالا بعيد ميلاد نجيب محفوظ آنذاك، حيث أطلقنا عليه للمرة الأولى لقب “قيصر الرواية العربية”، وكم كان الشاعر والإعلامي الإماراتي الكبير الأستاذ سيف المري رئيس التحرير كريما في دعم هذه السلسلة وتعزيزها معنويًا وماليًا منذ تأسيسها واستمرارها بعد أن أصدرنا مجلة (دبي الثقافية) في أكتوبر 2004”.

وأكمل “شارك في تحرير هذا الكتاب كوكبة معتبرة من الروائيين العرب العظام، وقد وضعت أسماء أبرز هؤلاء على الغلاف، الذي صممه الفنان الموهوب أيمن رمسيس الذي أسس معي مجلة (دبي الثقافية) وقام بعمل الماكيت الرئيس لها، فلاقى ترحيبًا وتشجيعًا من الأستاذ سيف رئيس التحرير”.

المصدر: وكالة أنباء الشعر

 


أضف تعليق