تخطي التنقل

لقد تم غلق باب الترشح في الدورة العاشرة.

سبتمبر

سبتمبر

إذا كنت ممن يحترفون التجرع من ذكريات الماضي، والالتفات ورائك عسى ما مضى يعود حيّا نابضا في منتصف حاضرك ..
واذا كنت لا تفهم كل اشارات الحاضر المتداخلة ولا تدرك تحديدا من اين تبدأ لاعادة ترميم انهياراتك الجبلية ..
اما اذا كنت واحدا من هؤلاء المثابرين على التسبيح بالماضي آناء الليل واطراف النهار، وتخشى الانزلاق في ضبابية الحاضر وعتمة المستقبل وترى في الماضي ملاذا آمنا من ضربات الحاضر غير المتوقفة..
اذا كنت لا تنفك عن ذكر حبك الاول، ولقائك الاول، وملامحك الاولى وأحلامك التي ذابت مع مرور الأيام ..
اعتقد انك في هذه الحالة، تنتظر سبتمبر ..
تنتظر تسعة أشهر ..
كالأجنة تماما تنتظر أن تولد..
أو لأكن أكثر دقة ..
تنتظر ان تولد من جديد !