تخطي التنقل

لقد تم غلق باب الترشح في الدورة العاشرة.

سفر أعمال المنسيين

سفر أعمال المنسيين

في شيخوخته، وبعد انتظار سنين، يفاجأ عيسى فراج برسالة من صديقه الذي جاهد معه طويلاً أثناء الثورة التحريرية الجزائية، وقد أضحى هذا الصديق وزيراً. الرسالة كانت ردا على طلبه المتواصل من أجل استخراج جثمان صديقهما الذي سقط في جرف عميق بعد استشهاده في إحدى المعارك. في تلك الأيام الفاصلة عن موعد الزيارة تعود الذاكرة بعيسى فراج إلى البدايات، إلى أيام شبابه حيث بداية تشكل وعيه بالأفكار التحريرية، وانضمامه إلى المقاومة ضد الاستعمار الفرنسي، بعد أن قضى أشهرا في سجن كافارولي بمدينة الجلفة، ولقائه بعباس الذي شكل جزءا من وعيه تجاه القضية الوطنية. مثلما تسرد الرواية الأيام الأولى من التحاقه بجيش التحرير، والمعارك الطويلة التي خاضها رفقة البقية من رفاقه، إلى أن استشهد عباس. ولكن عيسى بقي يحاول استعادة جثمانه من النسيان الذي غيب أجسادا وأفكارا كثيرة بعد استقلال البلاد.